تقديم

(مؤكدين موصول عنايتنا الشاملة بأحوال أسرة العدل، بقرارنا إحداث المؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية لقضاة وموظفي العدل) مقتطف من الخطاب الملكي السامي الذي ألقاه جلالة الملك خلال افتتاح السنة القضائية بأكادير يوم الأربعاء 29 يناير 2003.  

  (إيلاء الاهتمام اللازم للجانب الاجتماعي، بتفعيل المؤسسة المحمدية، تجسيدا لرعايتنا الدائمة لأسرة القضاء) مقتطف من الخطاب الملكي السامي في ذكرى ثورة الملك والشعب يوم 20 غشت 2009 بالقصر الملكي بتطوان. 

-تقــــديم 

أحدثت المؤسسة المحمدية تحت الرئاسة الشرفية لجلالة الملك بظهير شريف رقم 1.11.143 الصادر في 16  رمضان 1432 الموافق ل 17 غشت 2011، أعقبه القانون رقم 39.09 القاضي بإحداث وتنظيم المؤسسة. 

تتمتع المؤسسة بالشخصية المعنوية والاستقلال المالي، لا تهدف إلى الربح بل تهدف إلى تقديم سلة من الخدمات الاجتماعية لفائدة قضاة وموظفي وزارة العدل والمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج والمستخدمين   بالمؤسسات التابعة لهما أو تحت وصايتهما، وكذا أصولهم وفروعهم. 

-الإنخراط في المؤسسة:

 – يتطلب الانخراط في المؤسسة الانتساب للأسلاك القضائية والإدارية لوزارة العدل او بالمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج أو المؤسسات التابعة لهما، وذلك للتمتع بصفة منخرط داخلي.  

– يقتطع مبلغ الانخراط من المنبع مباشرة.